جــــــروب بيــت العــــرب

جروب ومنتدى بيـت العـرب ملتقى لأكبر وأحلى تجمع عربي على الأنترنت مواضيع نقاشات متنوعة صداقات تعارف تبادل اهتمامات لكل عربي من المحيط الى الخليج وفي كل العالم زورونا عالفايسبوك


    الجزائر العاصمة♥alger la blanche♥

    شاطر
    avatar
    peyton sawyer
    عـضو نشيــــط
    عـضو نشيــــط

    عدد المساهمات : 12
    تاريخ التسجيل : 22/03/2010
    العمر : 26

    الجزائر العاصمة♥alger la blanche♥

    مُساهمة  peyton sawyer في الجمعة مارس 26, 2010 10:41 am

    I my city
    ♥الجزائر البيضاء ♥
    ♥alger la blanche♥
    ♥♥البهجة♥♥
    الجزائر العاصمة هي عاصمة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية. وهي مركز سياسي واقتصادي وثقافي
    للبلاد. يبلغ تعداد سكانها حوالي 3 ملايين و 917 ألف نسمة (إحصائيات 2008) أي حوالي عشر سكان الجزائر. تُعرف بالجزائر البيضاء لغلبة اللون الأبيض على مبانيها كما يحلو لأهلها تسميتها البهجة، العاصمة، جزائر بني مزغنة كما تسمى الدزاير بالدارجة العاصمية. ويوجد في المدينة مطار دولي يسمى مطار هواري بومدين الدولي


    الموقع
    تقع الجزائر العاصمة على شاطئ المتوسط في منتصف الطريق الساحلي الذي يربط تونس شرقا بالمغرب وهي من أجمل مدن ساحل البحر الأبيض المتوسط الجنوبي، وتنتشر أحياؤها ومبانيها فوق مجموعة من التلال المطلة على البحر، كما تنتشر على منحدراتها وسفوحها وفي السهل المنبسط تحتها غابات النخيل وأشجار الليمون والبرتقال والزيتون، تتربع المدينة علي مساحة 230 كم مربع وللجزائر أو بالأحرى جزائر ما قبل عام 1830 وهو تاريخ :
    [right]
    احتلالها من طرف الاستعمار الفرنسي 5 أبواب وهي
    باب جديد
    باب دزيرة
    باب عزون
    باب الواد
    باب البحر
    كانت الأبواب تغلق عند غروب الشمس ولا تفتح إلا عند طلوعها
    تاريـخها
    ما قبل الإسلام
    قام ببنائها البربر الأصليين في زمن سحيق .
    دعيت اٍيكوسيوم Ikosium (جزيرة النورس) لما حولت في العهد الفـينـيقي اٍلى مرفأ تجاري هام في المنطقة بأكـملها، تاريخ بناءها يـعود اٍلى الـقرن الـسادس قبل الميلاد، هذا ما يدل عليه بقايا أواني تعود للحقبة الكامبدية القرن الثالث ق/م اكتشفت في بئر عمقه 20 متر في عام 1940.

    في عام 202 ق/م غير اٍسم المدينة Icosium، وأدخلت تحت الهيمنة الرومانية، بعد حلف تم بين سكيبيون الأفريقي ضد قرطاج.
    في حوالي القرن الرابع دخلت الديانة المسيحية المدينة.
    في 429، يغزو الوندال المدينة يضلون فيها حتى عام 442 ثم معادة سمحت لروما باسترجاع اِيكوسيوم وهذا مدة 100 سنة التي ضلها الونذال بالجزائر.
    بعد 533، بالكاد تحت السيطرة البيزنطية والهجمات الدائمة لقبائل البربر أدت اِلي تدهور المدينة واِنحطاطها



    بعد الإسلام أو العصر الوسيط
    حوالي 702 م بدأالفتح الإسلامي في الجزائر على يد عقبة بن نافع
    في 960 م بولوغين بن زيري بن مناد، يعيد بناءها وتحصينها موسعا في مساحتها المحتلة من قبل بني مزغنة ويعيد تسميتها الجزائر مزغنة أين اٍسمها العربي الحالي الجزائر، نسبتا لاربعة جزر صغيرة كانت قبالة ساحل المدينة.
    في 1082 دخلت المدينة تحت حكم المرابطـين، حيث من أكبر آثارهم بناء الجامع الكبير في عهد يوسف ابن تاشفين.
    في 1152 يدخلها الموحدون

    العـصر الـحديث
    وفد إليها كثيرون من سكان الأندلس الذين خرجوا هروبا من الاندلس بعد زوال الحكم الإسلامي عنها عام 1492.
    مع بداية القرن السادس عشر والتحرش الأسباني على شمال افرقيا، أقام الأسطول الأسباني بحصار الجزائر، حتى بنو قلعتا إحدى جزر الخليج لضرب المدينة بالمدافع ومنعها من التزود.
    بطلب من مشائخ الجزائر جاء فحررها الاخوة عروج وخير الدين بربروس عام 1511 ثم إحتلوها بعدما غدرو بالسلطان سليم تومي آخر حاكم جزائري لها.
    1516 يتولى بربروس اتمام توحيد الجزائر ويتخذ المدينة عاصمة للامارة ويضعها تحت الخلافة العثمانية، لاول مرة يطلق اسم الجزائر على كامل المغرب الأوسط
    1529 يقوم خير الدين بربروس بهدم القلعة الأسبانية ويصل الجزر الاربعة ببعضها وبالأرض، يكون بذلك قد شيد أول ميناء للمدينة
    وفي القرن الثامن عشر استقل داي الجزائر بها عن تركيا

    هندستها
    تتميز مدينة الجزائر بقسميها الإسلامي القديم والاوروبي الحديث، ويعرف القديم باسم «القصبة» بشوارعها الضيقة ومساجدها العديدة وقلعتها التي بنيت في القرن السادس عشر. والقصبة تعد تراثا معماريا تاريخيا هاما وسجلت من قبل منظمة اليونسكو كتراث عالمي سنة 1992. ومن معالمها: الحدائق، المرصد الفلكي، والمتحف الوطني، ودار الكتب الوطنية و جامعة الجزائر التي تأسست عام 1909. وفي القصبة كثير من القصور والمنازل الفاخرة ذات الطراز العربي الإسلامي ومن ابرز مساجدها الجامع الكبير و جامع كتشاوة.

    بنيت القصبة على مرتفعات، تتخللها شوارع ضيقة ومنحنية. تشكلت قصبة المدينة مع قدوم الأندلسيين ابتداءً من القرن الخامس عشر.

    عرفت المدينة بعدها تحولات جذرية مع بداية الاحتلال الفرنسي. هدم شطر كبير من القصبة القديمة لفسح المجال للمدينة الأوروبية الجديدة. تحوي المدينة عدة مساجد على غرار الجامع الكبير الذي شرع في بناءه سنة 1018 م.، الجامع الجديد، مسجد سيدي عبد الرحمن الثعالبي والذي قام بتشييده الداي أحمد العلج سنة 1669 م. على ضريح الوالي المشهور ثم جامع كتشاوة الذي يعود إلى عهد الدولة الجزائرية الأولى1792 م.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 23, 2017 11:12 pm